News
0
تمكن من الوصول إلى عالم الاستثمارات السريعة مع الجنسية المالطية

يرى العالم أن الحصول على الجنسية عن طريق الاستثمار من أفضل الطرق وأكثرها فاعلية للحصول على الجنسية. تقدم مالطا من بين هذه البرامج، برنامج حصري يتيح لك سلك أقصر الطرق للعيش في أمن وأمان، والتمتع بحرية السفر والتنقل.

يعد السفر والتنقل اليوم حول العالم من عوامل النجاح وخاصة بالنسبة إلى رواد الأعمال، حيث يتيح لهم هذا البرنامج إمكانية السفر والتنقل عبر حدود البلاد دون عناء، مما يعني الحصول على أفضل ميزة تنافسية. هناك إقبالًا شديدًا للحصول على الجنسية عن طرق الاستثمار وخاصة في دبي، ويرجع ذلك إلى أن الحصول على جواز سفر ثانٍ بمثابة بوابة للوصول إلى عالم الاستثمارات السريعة.

زيادة الفرص المتاحة، والسلامة، والأمن

الحصول على أكثر من جواز سفر يجعل المواطنين أقل تأثرًا بأوجه القصور في بلدهم الأم. وعليه، يعتبر الحصول على جنسية أخرى من الأمور الضرورية لأي عائلة تريد تأمين حياتها اليوم. إذا تمكنت الأسرة من اللجوء إلى أكثر من جهة اختصاص، ستتنوع الأصول التي يمتلكوها، وبالتالي ستقل احتمالية تعرضها للمخاطر العالمية.

تعمل البرامج الخاصة بالحصول على الجنسية عن طريق الاستثمار على تسهيل عملية الاتصال بين الأفراد والجهات الحكومية، الأمر الذي يسمح لمقدمي الطلبات المؤهلين بأن يصبحوا مواطنين بحكم القانون في الدولة. يجب على المواطنين الجدد في المقابل أن يكونوا قادرين على الإسهام بشكل كبير في تنمية اقتصاد البلد.
تتمتع معظم البلاد التي تطبق هذه البرامج بحالة أمنية مستقرة، والوصول إلى أفضل المراكز في الأعمال التجارية والمعيشة على مستوى العالم. على سبيل المثال، تعد أوروبا واحدة من أكثر الوجهات جذبًا، حيث أن جواز السفر الخاص بدول الاتحاد الأوروبي يصنف باستمرار على أنه الأقوى على مستوى العالم. يتمكن المواطنون التابعون لدول الاتحاد الأوروبي من الوصول إلى أفضل المرافق التعليمية والطبية بطريقة آمنة

بموجب قانون الاتحاد الأوروبي.
غير متصل
المعيار المرجعي للحصول على الجنسية المالطية عن طريق الاستثمار

‎ تعتبر البرامج الخاصة بالحصول على الجنسية المالطية عن طريق الاستثمار من أول البرامج التي أيدتها المفوضية الأوروبية.‎

للتقدم بطلب للمشاركة في هذا البرنامج، على الفرد المساهمة في اقتصاد دولة مالطة من خلال المشاركة باستثمارات ضخمة، في المقابل، تُمنح حقوق المواطنة الكاملة في البلاد لمقدمي الطلبات وأسرهم. تتسم عملية تقديم طلبات البرنامج بدرجة عالية من الكفاءة، بالإضافة إلى أنها دقيقة من حيث معايير التدقيق الأمني.

يجب أن يبلغ الحد الأدنى من المساهمة التي يجب يشارك بها الشخص الذي يقدم طلب بمفرده حوالي 1 مليون يورو، ويشمل ذلك التبرع بمبلغ قدره 650,000 يورو لصندوق التنمية في مالطا، وشراء عقار تبلغ قيمته بحد أدنى 350,000 يورو أو تأجير عقار بمبلغ سنوي لا يقل عن 16,000 يورو، واستثمار مبلغ 150,000 يورو في الأدوات المالية المعتمدة من الحكومة.

يستغرق إصدار شهادة تجنس ما بين 6 أشهر وعامين من تاريخ التقديم.

مالطا الرائعة

تتميز مالطا بموقعها الرائع مما يجعلها مركزًا ماليًا أوروبيًا مزدهرًا، حيث إنها تقطع ما بين شمال أفريقيا، والشرق الأوسط، وجنوب أوروبا. شهدت مالطا، منذ انضمامها للاتحاد الاوروبي عام 2004، نموًا اقتصاديًا هائلًا.

تُعرف مالطا أيضًا بكونها “متحف مفتوح”، وذلك نظرًا لتاريخها الذي يرجع إلى 5,000 قبل الميلاد، وأفق الجزيرة المحاطة بفن معماري يرجع إلى القرن السادس عشر. تعد مالطا موطنًا لثلاث من مواقع التراث العالمي لليونيسكو، بما في ذلك عاصمتها فاليتا المتوجة بلقب “عاصمة الثقافة الأوروبية” لعام 2018.

يمكن للمواطنين الاستفادة من الفرص الاقتصادية، والسلام، والاستقرار التي تنعم به البلاد. تتميز مالطا بمستوى المعيشة المرتفع، ولكنها تعتبر منخفضة بشكل عام مقارنة بالدول الأخرى التابعة للاتحاد الاوروبي. تتميز مالطا بموقعها القريب من أفضل الوجهات التجارية: فهي تبعد عن لندن 3 ساعات بالطائرة، ويستغرق الذهاب إلى مركز الأعمال في دبي خمس ساعات.

علاوة على ذلك، معدل ارتفاع أسعار العقارات في مالطا أسرع من أي مكان في العالم. يرجع ذلك إلى أن الأفراد يجدون أن مالطا بلدًا جاذب بمؤسساتها المالية النافذة، ومجموعة الأعمال التجارية، وشركات إعادة التأمينالتي يستفيد منها المستثمرين من خلال بيئة ضريبية وتنظيمية ملائمة.

يتمتع الحاصلين على الجنسية المالطية عن طريق الاستثمار بحرية العيش، والدراسة، وإقامة الأعمال التجارية في أي مكان في الاتحاد الأوروبي. الفرص المتاحة للأفراد الذين يحملون الجنسية المالطية لا حدود لها، وللأجيال القادمة حق الحصول على الجنسية بالتبعية.

Your Comment
Your email address will not be published